شهر مايو هو شهر العذراء مريم

 

يُعرف شهر مايو على أنّه شهر العذراء مريم. ويجتمع العديد من الناس برفقة عائلاتهم وأصدقائهم لتلاوة الورديّة في هذا الشهر.

لم تتمّ تلاوة الورديّة يوميّاً؟

- لدى سيّدتنا العذراء 117 لقباً وقد اختارت لقب "أنا سيّدة الورديّة" في فاتيما.

- قال القديس فرانسيس دو سايلس أنّ أعظم طريقة للصلاة هي تلاوة الورديّة.

- وعظ القديس ثوماس أكويناس في روما (إيطاليا) لأربعين يوماً متتالياً عن السلام المريميّ فقط.

- نادراً ما كان الناس يرَون القديس جون فيانّي، شفيع الكهنة، من دون المسبحة الوردية في يده.

- قال البابا أدريان السادس "الورديّة هي أداة لطرد الشيطان".

- قال البابا بول الخامس "الورديّة هي كنز النعم الإلهيّة".

- قال القديس بادري بيو "الورديّة هي السلاح".

- كتب البابا ليو الثالث عشر تسعة مناشير بابويّة عن الورديّة.

- تحدّث البابا جون الثالث والعشرين ثمانية وثلاثين مرة عن السيدة العذراء والورديّة. وقد تلا المسبحة لعقود عدّة وبصورة يوميّة.

- كتب القديس لويس ماري غريغنيون دي مونتفورت: "إن الورديّة هي أكثر الأسلحة قوة وفاعلية للمس قلب يسوع المسيح، مخلّصنا، الذي أحب والدته حباً جمّاً".

مريم ، يا ملكة الملائكة المقدّسين- - صلّي لأجلنا.